منتدى العرب

بيرو عرب
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول
Digit@l البلد: عدد المساهمات: 4714

شاطر | 
 

 العلماء يتحدتون عن مثلث برمودا حيثاً مرعباُ!!!!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
القيصر
عميد
عميد
avatar

عدد الرسائل : 159
العمر : 30
نقاط : 200
تاريخ التسجيل : 24/07/2008

مُساهمةموضوع: العلماء يتحدتون عن مثلث برمودا حيثاً مرعباُ!!!!!!   الجمعة أكتوبر 31, 2008 5:21 pm

بسم الله الرحمن الرحيم...

علماء يتحدثون عن مثلث برمودا"مثلث الرعب"


وفي كتابه (المقر المفقود) يؤكد (جون سبنسر) أن منطقة المثلث تخضع لسيطرة كائنات عاقلة من عوالم أخرى هي التي تأخذ السفن والطائرات بقوة هائلة كأنها تنتزعها انتزاعاً. ‏

يقول (ايفان اندرسون) العالم المعروف: «لم نستبعد وجود تطوّر حضاري تحت الماء؟ المياه تشغل ثلاثة أرباع كوكب الأرض في حين لا تشغل اليابسة سوى الربع وأغلب بقاع اليابسة غير مسكون، فما الذي يمنع وجود حضارة متطورة لكائنات عاقلة قد تكون متطورة عن البشر تحت الماء؟..»؟ ‏

عدة مرّات شوهدت أجسام تتحرك تحت الماء وتخرج منه بسرعة خارقة متجهة نحو الفضاء الخارجي، كأنها تعمل على الطاقة الذرية؛ طاقة الاندماج النووي وليس الانشطار.. كما شوهدت أيضاً أجسام مجهولة الهوية في المنطقة في أوقات مختلفة. ‏

في مجلة البانوراما الروسية عدد 95 وفي مقال خاص شرح (كروشيلينيتسكي) نظرية (هنريك تلالايفسكي) حول مثلث برمودا وقد وضع العالم الكبير نظريته التي تؤكد وجود تباين في طبيعة التسارع الانتقالي والتسارع الدوراني، فالجسم أثناء الدوران ينخفض وزنه بل يكتسب وزناً سالباً عند بلوغ سرعة الدوران حدها الحرج. وفي إطار نظرية الوزن المفقود استطاع (تلالايفسكي) تعليل طبيعة الإعصار الرياحي الذي يستطيع أن يرفع وينقل لمسافات بعيدة كتلاً هائلة من الأجسام مثل المباني الضخمة.. واكتشاف علماء المحيط وجود دوامات متكونة في أعمق المياه، دفع العالم الكبير الى فكرة تفسير ألغاز مثلث برمودا بنظريته التي تقوم على الهندسة الفراغية التي طوّرها (فلينسر) لا على هندسة (ريمان). ‏

ويعلل (تلالايفسكي) بعض الحوادث الفريدة التي حدثت في تاريخ الطيران فيقول: «في أوائل السبعينيات اختفت من على شاشة الرادار في مطار (ميامي) الأمريكي طائرة ركاب قبل هبوطها بعشرين دقيقة، وعادت الرادارات واكتشفتها بعد عشر دقائق ولم يلفت نظر الركاب أو الطاقم أثناء التحليق حدوث شيء غير عادي، ولكن هبطت الطائرة متأخرة عشر دقائق، ومعلوم حسب نظرية النسبية لإينشتاين: ان الزمن لا يتوقف إلا إذا كانت الطائرة تطير بسرعة الضوء البالغة 300 ألف كيلومتر في الثانية.. وهذا مستحيل. ‏ اذا ماهو السر؟؟؟؟؟
يقول (تلالايفسكي) شارحاً نظريته:

«حسب المبدأ الذي وضعته فإن الجسم الدوار يقل وزنه عموماً وكلّما ازدادت الكتلة الابتدائية له كانت الزيادة أكبر، وهذا ما يحدث في منطقة برمودا، حيث يظهر شذوذ للجاذبية في مركز الدوامات البحرية الهائلة، فإذا وقعت سفينة ما في مركز دوران الدوامة فإنها تتعرض لقوة جاذبية جبارة تغرقها في الحال. كما يحدث ذلك أيضاً للطائرة التي تتعرض لها الدوامة وتضع التيارات القوية في الأعماق جداً لمأساة السفينة أو الطائرة، اذ تجرف حطامها بعيداً عن مكان الحوادث لمئات الكيلو مترات.

أما الساعات التي تأخرت عشر دقائق في طائرة الركاب المدنية، التي اختفت في شاشة الرادار أيضاً فإنه في حالة انحناء الفراغ تضاعفت كتلة الطائرة أثناء التحليق مرتين تقريباً، ولو كانت الطائرة أقرب الى مركز الدوامة لأدّت زيادة الجاذبية الى كارثة..

وشذوذ الجاذبية هذا يفسر اختفاء الطائرة من شاشات الرادارات حيث انحرفت الإشارات في الفراغ المنحني، ولم تعد إلى أجهزة الاستقبال الرادارية إلا بعد عشر دقائق، وشذوذ الجاذبية لايتوقف على دوران الدوامات المائية بل على البنية الداخلية للأرض. وقد أثبت رواد الفضاء الأميركان بوساطة مقياس «الارتفاع بدراسة التذبذب» أن منطقة المحيط في مثلث برمودا مقعرة بنحو 25 متراً..



ولم يتمكنوا من دراسة تغير الجاذبية فيها لأنها تمتزج مع خلفية جاذبية الكرة الأرضية، حيث أن قوة جاذبية سفينتهم الفضائية تكون ضعيفة في المدار، ولكن في السفن أو الطائرات فإن قوة شذوذ الجاذبية فوق منطقة «مثلث برمودا» يمكنها تعطيب الأنظمة الميكانيكية لأجهزة الملاحة الجوية أو البحرية،وتتذبذب البوصلات، ويمكن لشدة هذا الشذوذ أن تتغير باستمرار ؛وهذا مايؤدي لتفسيرات نفسية قد تجعل طواقم السفن والبواخر يهربون منها وهم يراقبون جنون البوصلات والأجهزة الأخرى، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى هلاكهم. وتذكر بعض الروايات أنه في منطقة برمودا عادت طائرات إلى مطاراتها قبل الوقت المحدد بدقائق كأن هناك رياحاً مؤاتية تدفعها دون أن تسجل الأرصاد الجوية شيئاً، وسبب ذلك _ يردف تلالايفسكي _ أنه إذا ما مر الصاروخ المنطلق في الفضاء مثلاً بجسم ذي كتلة ضخمة «كالكوكب» تقوم الجاذبية الزائدة بجعله يطير بسرعة دون أن يستهلك مزيداً من الوقود... ويؤكد العالم الكبير أن هناك مناطق أخرى فوق سطح الأرض تتعرض لشذوذ في الجاذبية كمنطقة بحر الشيطان قرب سواحل اليابان حيث تختفي السفن منذ قرون دون أن تترك أثراً، وقد أعلنته الحكومة اليابانية منطقة خطيرة على الملاحة البحرية في حين أن السبب يعود لتغير شدة الجاذبية التي ذكرناها. ‏

تبدو النظرية مقنعة ولكنها ليست الوحيدة فقط ابقوا معى

فهناك يرى أن المثلث عبارة عن ظاهرة علمية اكتشفها علماء روس (رغم قرب المثلث من امريكا- وهم اولى بالاكتشاف) و عثورهم على ثقب اسود موجود في هذا المثلث

و استدل على ذلك بالنظرية النسبية لاينشتاين، لافتا الى ان الزمان والمكان يندمجان فوق هذه المنطقة المنعطفة وأي شيء يمر فوقها تجذبه بأقصى سرعة




أينشتاين صاحب النظرية النسبية والبعد الرابع

ولكن تعرضت هذه النظرية بالذات لنقد شديد

وذهب بعض الباحثين إلى الإقلال من خطورة هذه المنطقة , بل إن منهم من ذكر أنه لا وجود لهذه المنطقة على الإطلاق !!!

وكانت حجتهم في هذا الأمر أن اختفاء الطائرات والسفن يحدث في أماكن أخرى عديدة من العالم . وليس محظورا على هذه المنطقة بعينها , فأي مساحة كبيرة من مياه البحر أو المحيط بها مثل هذه الانعطافات الشديدة , كما هو الحال عند منطقة برمودا يمكن أن يحدث فيها مثل هذه الاختفاءات .

كذلك فإن حجم اختفاء طائرة أو سفينة في مياهه شيء سهل , فهي تبدو كبقعة صغيرة في ردائه الواسع الممتد , ويساعد على ذلك أيضا حركة المحيط المستمرة وما تنتابه من رياح سواء رياح سطحية أو تحت سطح الماء . كذلك علل هؤلاء الباحثون اختفاء بعض السفن في مثلث برمودا ثم ظهورها مرة ثانية على سطح المياه بارتباط ذلك أحيانا بنوع الشحنة التي تحملها السفينة , كما حدث للشاحنة أرنست مايلز التي غطست تحت مياه المحيط وهي تحمل شحنة من الملح عند ساحل كارولينا , وعندما ذابت شحنة الملح في الماء بدأت تظهر السفينة تدريجيا على سطح المياه بعدما شاع خبر اختفائها نهائيا .

ويرى بعض الباحثين أن اختفاء السفن بصورة مفاجئة في مياه مثلث برمودا قد يكون نتيجة لتولد موجات عنيفة وبصورة مفاجئة نتيجة لحدوث هزه أرضية بقاع المحيط مما يجعل السفينة تغطس للقاع في لحظات بعد انجذابها بحركة هذه الموجات التي تشبه حركة المد والجزر .

أما بالنسبة للروايات التي ذكرت عن اختلال أجهزة بعض الطائرات أثناء مرورها فوق منطقة مثلث برمودا وجود قوى مغناطيسية غريبة تتحكم في حركة هذه الأجهزة .

ويرى أيضا بعض الباحثين أن هناك تفسيرا آخر لاختفاء السفن على الأخص في المنطقة بين جزر باهاما وفلوريدا . وهو تفسير بسيط للغاية يعتمد على ملاحظة تيار الخليج في هذه المنطقة , حيث يتميز بحركته السريعة جدا وسلوكه المشاغب , مما يشكل أكبر دليل على حدوث الكوارث في هذه المنطقة , فالمناخ العام في هذه المنطقة عامل طبيعي آخر يهيىء حدوث هذه الكوارث , فكثيرا ما يظهر بها رياح عنيفة مفاجئة واندفاعات شديدة لتيارات من المياه قد تحدث الكوارث بالسفن والطائرات المارة بهذه المنطقة.

وهناك نظرية للعالم الأمريكي ايفان ساندرسون تقول أن الإختفاءات ناشئة عن دوامات أو نقط عقدية لان المنطقة مكان التقاء تيارات حارة وباردة وحركة هذه القوى المتعارضة تودي إلى إحداث دوامات مغناطيسية ....

ولكن ثبت فشلها لعدة أمور وأهمها لماذا يتم العثور على كثير من السفن في هذه المناطق بعد فترات ليست بالقصيرة وليس عليه احد من بحارتها ولا يوجد لهم اثر.....؟

وهناك نظريه حديثة تقول أن كل ذلك هو الأرواح المعذبة للزنوج المظلومين ! الذين كانوا يرمون في المنطقة أيام العبودية ....وصاحب النظرية عالم بريطاني اسمه كينيث ماكول واسماها (تناذر المس ) ....وذهب قس اسمه أوماند إلى منطقة برمودة في منطقة أمنة ليرى المنطقة .... ولكن دون فائدة

أقدم النظريات كان لعالم أوروبي يعتقد فيه أن قارة أطلنطس قد غرقت هناك وان سبب ما يحدث هو مصادر الطاقة التي كان يستخدمها سكان القارة ....

والنظرية الأكثر جدلاً هو انه هناك أجسام طائرة أو غاطسة مجهولة الهوية هي وراء كل ما يحدث هناك وأنهم يخطفون البشر للحصول على نماذج لهم وعلى نماذج لما وصلوا إليها من تكنولوجيا

وهذا ما اجمع عليه الأغلبية وتحدثت عنه وسائل الإعلام الغربية المختلفة وكانت النتيجة لكل المشاهدات لهذه الأجسام هي إقفال التحقيقات لسباب غير معلومة وأنها مجرد هلوسات وتخيلات لا اقل ولا أكثر ......

لكن هل كل هذه تخيلات وهلوسات..؟؟؟

ويذب البعض بإلاعتقاد ان هناك علاقة بين مثلث برمودا والمسيح الدجال .. حليف الشيطان حيث انه التفسير الديني الوحيد و هذا عكس التفاسير العلمية ( على حد قولهم )

ويؤكدوا على ذلك بان الجن كانوا يسكنون الارض قبل سيدنا ادم ب الفي عام و فسدوا في الارض و قتلوا بعضهم و لهذا ارسال الله عليهم جيشا من الملائكة ليقاتلوهم و انتصرت الملائكة بمشيئة الله و بعد هذا تم طرد الجن الى الجزر في المحيطات و هذا هو موطن الجن الاساسي حتى الان

اذن( وعلى حد قولهم ) بما ان ابليس هو ملك الجن و هو حليف المسيح الدجال لان هدفهم واحد و بما ان موطن الجن هي الجزر في المحيطات اذن فان التفسير الامثل لظاهرة مثلث برمودا هي ان تلك المنطقة تحتوي على جزر ماهولة بالبشر و بالجن " حوادث الاختفاء من الممكن ان تكون حوادث اختطاف من اجل ان يكثر جيش المسيح الدجال "

على الجانب الأخر وجد كتاب ومؤلفوا الأفلام والروايات المادة الخصبة فى مثلث برمودا لتحويل تلك القصة إلى أفلام تجذب الجمهور وبالفعل تم تنفيذ أكثر من عمل سينمائى وكتاب

_________________
القيصر النايلي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
العلماء يتحدتون عن مثلث برمودا حيثاً مرعباُ!!!!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى العرب :: الدين الاسلامي-
انتقل الى: